نصائح وتلميحات

هدايا مميزة للأطفال ليست ألعاب أو دمى

2018-01-24

أفكار هدايا اطفال ليست ألعاب أو دمى

18 هدية من هدايا اطفال اليوم تستطيع تقديمها بالنيابة عن الألعاب الألعاب أول هدية تخطر ببالك لتقديمها لطفلك، لكن إذا فكرت في الأمر جيدًا فستجد أن الأطفال ربما لا يحققون أكبر استفادة من هذه الألعاب الملقاة في جميع أرجاء المنزل، ولا تقدم لهم كل ما يحتاجون إليه من مهارات.

وإذا فكّرتَ في اختيار هدية أخرى ستجد الأمر صعبا، لذا نقدم لك 18 خيارًا غير الألعاب تصلح هدية مناسبة لطفلك:

  1. تدريبات خاصة: على الموسيقى، الرقص، ركوب الخيل، الرسم، فأيا كان نوع التدريب فسوف يغذّي اهتمامات الطفل، فلم لا تشعره باهتمامك به وبما يستمتع به؟

 

  1. عضوية موسمية: لزيارة حديقة الحيوان، المتحف العلمي، متحف الطفل، جمعية دينية، وما إلى ذلك. فهذا النوع من الهدايا تحديدًا يمثل هدية عائلية مثالية، إذ يقضي أفراد العائلة وقتًا رائعًا معا، لكنها -في الوقت نفسه- عالية التكلفة.

 

  1. الاشتراكات: فالأطفال يستمتعون بالرسائل والأغراض التي تأتي خصيصًا من أجلهم عبر البريد. فلم لا تشجّع هواية القراءة لديهم، بعمل اشتراك في مجلتهم المفضلة أو أي مجلة تتعلق بمجال يشغل اهتمامهم؟

 

  1. المناسبات: حجز تذاكر حضور عرض أو مباراة مثيرة لفريقهم المفضل. فالتخطيط لحضور مثل هذه المناسبات يضفي طابع المرح على حياة الأطفال.

 

  1. الأنشطة: مثل الاشتراك في مباراة جولف مصغرة للأطفال أو البولينج. فمثل هذه الأنشطة يفرح بها الأطفال كثيرًا، فهم يفضّلون التمتع بوقتهم في الخارج مع الكبار ومعرفة أنهم يستمتعون بوقتهم في اللعب مثلهم تمامًا.

 

  1. الطهي: يفضل الأطفال مشاركة أمهاتهم في طهي الطعام، خاصة الخبز أو تحضير العشاء، فهي فترة مثالية من الوقت لقضائها في تعلم مهارات حياتية، فقط اختر وصفة مميزة وأحضر مكوّناتها وحدد موعدا للطهي معًا.

 

  1. الأعمال اليدوية: إن كانت ابنتك تنجذب إلى الحرف اليدوية، فلم لا تنمي الجانب الإبداعي الخاص بهذا الشأن بداخلها. وإن لم تمتلك الوقت لمشاركتها هذا النشاط، يكفي تحضير سلة من أدوات الحياكة والتطريز وكتاب تعليمي بسيط.
  2. أدوات فنية وحرفية: إذا استنفد طفلك أدواتها لتي أحضرتها في وقت سابق لتنفيذ أعماله اليدوية التي يهتم بها، هذا يعني أنه استمتع بوقته في تنفيذها وإشباع هوايته، فعادة ما يغذّي هذا النوع من الهدايا خيال الأطفال ويوجههم للإبداع في استخدامها.
  3. بطاقات متنوعة: استوحِ فكرة هذه البطاقات من قسائم الشراء، واترك الخيار لطفلك لاختيار هديته التي يرغب في تلقيها بكتابتها على بطاقة، فقد تكون هذه الهدية مشاهدة فيلم بالسينما أو الخروج لمباراة أو حتى تأخير موعد النوم اليومي لنصف ساعة أو قراءة كتب معك.
  4. قسائم شراء من مطعم: لاختيار أكلته المفضلة سواء كانت وجبة عشاء أو مثلجات أو قهوة أو أي نوع من الكيك. ولا تنس أن تسمح له بدعوة أصدقائه المقربين أو حتى أي من الوالدين إن غبوا في ذلك.
  5. أزياء للعب: لا تفرط في شراء هذه الأغراض، لكن لا مانع من شراء زوج من الفساتين أو الأقمشة التي تستخدمها فتاتك في تصميم أزيائها بنفسها وتنسيق إطلالة طفولية .
  6. كتب: قد لا تجد بعض الكتب في المكتبات العامة، كما أن بعضها يستغرق الكثير من الوقت لقراءتها، ومن الأفضل أن تهديها لطفلك حتى يستمتع بها قدر ما يشاء.
  7. ملابس: الملابس الجديدة لها بهجة يستمتع بها طفلك. فقط اختر ما يناسب ذوقه.
  8. الوجبات الخفيفة: إذا كان طفلك محبا للطعام، ستعجبه هذه الهدية بالتأكيد من السناكس الصحية المصنوعة في المنزل وتعكس أيضًا اهتمام الوالدين به.
  9. ألعاب خارج المنزل: إذا كانت أسرتك تفضّل الاستمتاع بوقتها خارج المنزل كثيرًا، هذا يجعل من ممارسة أنشطة مثل الصيد أو الزراعة أمرًا ممتعًا، خاصة إذا امتلك الطفل معداته وأدواته الخاصة. حتى وإن أهداه أحد الوالدين معداته الخاصة.
  10. تعلم قراءة الساعة: الكثير منّا، وليس الأطفال وحدهم، أصبح يعتمد على الجوالات وغيرها من الأجهزة الإلكترونية لمعرفة الوقت، وهذا جعل أطفالا كثيرين غير قادرين على معرفة التوقيت عن طريق الساعة التقليدية ذات العقارب، فلم لا تخصص بعض الوقت لتعليم طفلك مهارة جديدة تميّزه بين أقرانه؟
  11. ألعاب الألغاز: هذا النوع من الألعاب نشاط جيد للأطفال للقيام به داخل المنزل ويساعد على نمو نشاطهم العقلي ومهارات حل المشكلات، إذ يمكنهم تعلم الكثير عن طريق هذه الألعاب، من مهارات الحساب والرياضيات، بالإضافة لتقوية الذاكرة.
  12. أجندة: الأطفال ينتابهم الفضول للتعرف إلى ما يدور حولهم وأيام العام والتخطيط للأحداث والمناسبات وفقًا للتقويم المتاح أمامهم. استغل هذه الهدية لتنمية الجزء المنظم من شخصياتهم، وشجّعهم على تسجيل مواعيد دروسهم ومواعيدهم المهمة الأخرى لحضور التدريبات أو الأنشطة مثلًا في هذه الأجندة.

تدوينات ستعجبك