Glee الهدايا الرقمية مميز

6 اتجاهات جديدة لبرامج مكافآت الموظفين في 2021

2021-01-19

تقول الدكتور نويل نيلسون: “من واقع خبرتي، لا يمكن تحقيق الاحتفاظ بالعملاء والولاء إلا عندما تُظهر المنظمات ولاءً قويًا للموظفين.”

 الدكتور نيلسون هي عالم النفس الإكلينيكي، مستشارة وخبيرة في مجال الأعمال وبيئات العمل ومؤلفة كتاب “اكسب المزيد من المال من خلال جعل موظفيك سعداء”، والذي سُمّيَ كواحد من “أفضل خمسة كُتب يجب على كل صاحب عملٍ قراءتها”

لطالما كان تقدير الموظفين حجر الزاوية في الإدارات الناجحة، خصوصا مع تصاعد المنافسة حول المواهب النادرة، أصبح تقدير الموظفين ثقافة دائمة في الشركات التي تحقق أعلى الأرقام والإنجازات سنويا، ولكن، حتى برامج مكافآت الموظفين ينبغي أن تواكب وتتكيف مع التغيرات المستمرة في سوق العمل،  في هذا المقال أحصينا 6 اتجاهات جديدة لتتعرف عليها خلال العام 2021، وهو ما يمكنك التركيز عليه هذا العام لتُظهر التقدير بنجاحٍ للموظفين في مؤسستك.

 تغيّرات سوق العمل 

شرعت الكثير من الجهات البحثية المتخصصة في محاولة فهم كيف سيتغير العمل في العقود القادمة، ومن ضمن النتائج التي وردت في التقارير:

  • ستتوسّع خيارات العمل عن بعد، إذ تتجه الكثير من الشركات إلى إرسال الموظفين للعمل من المنزل، خصوصا بعد انتشار جائحة كورونا وخيارات التنقل والمواصلات المحدودة، التي اضطرت بعض القطاعات إلى إغلاق مكاتبها بالكامل مؤقتًا، كما وأَجبر الأثر الاقتصادي للجائحة العديد من الشركات على تقليص عدد الموظفين أو ساعات عملهم.
  • ستؤدي وتيرة الأتمتة التكنولوجية المتصاعدة إلى تقليص مناصب العمل، استنادًا إلى الأرقام التي تمت مشاركتها في استطلاع مستقبل الوظائف لعام 2020، يتوقع أصحاب العمل أنه بحلول عام 2025، أن تنخفض الأدوار الزائدة عن الحاجة بشكل متزايد من 15.4٪ من القوة العاملة إلى 9٪.
  • سيتم اعتماد تقنيات جديدة مما يؤدي إلى زيادة الطلب على وظائف اقتصاد الذكاء الاصطناعي.
  • ستحدث فجوات في المهارات في سوق العمل المحلي، عدم القدرة على جذب المواهب المناسبة تظل من بين العوائق الرئيسية التي تحول دون تبنّي التقنيات الجديدة مما يؤخر الكثير من الشركات عن الالتحاق بركب التطور التكنولوجي.

فيما يلي 6 اتجاهات جديدة لبرامج مكافآت الموظفين، والتي ظهرت بلا شك بالتزامن مع التغيرات الحاصلة في سوق العمل:

1.      فهم احتياجات الموظفين

فهم احتياجات الموظفين سيصبح من أهم اتجاهات مكافآت  الموظفين في العام 2021، الموظف السعيد هو عميل سعيد وعندما يكون لديك عميل راضٍ، ستأتي المبيعات تلقائيًا وقد تزداد، عندما يتم تلبية احتياجات الموظفين، سيشعرون بالسعادة وبالتوافق مع مهمة المنظمة ورؤيتها وقِيمها، في كتابه “الحقيقة المدهشة حول ما يحفّزنا” يؤكد “دانيال بينك”  أن تقديم مكافآت أساسية كافية وعادلة يلبي بعض احتياجات الموظفين.

وقال جيف أولدهام، نائب الرئيس الأول لشركة Benefitfocus ، وهي شركة منصات لإدارة المكافآت والمزايا قائمة على السحابة: “تحتاج الشركات إلى تقديم مزايا تلبي احتياجات القوى العاملة المتنوعة والمتعددةِ الأجيال اليوم، وتحقق قيمة حقيقية لحياتهم”.

وأضاف: “إن تقديم مجموعة واسعة من الخيارات التي تلبي احتياجات الموظفين خلال جميع مراحل الحياة أصبح أمرًا بالغ الأهمية.”

نصحت إميلي بيلي، مدير تكنولوجيا الموارد البشرية ومزود الخدمات في OneDigital ، أصحاب العمل بالنظر في إضافة مجموعة متنوعة من الخيارات المصممة لاحتياجات كل ديموغرافيةٍ في القوى العاملة، لمراعاة الموظفين الأصغر سنًا على سبيل المثال، “أصبحت برامج سداد الرسوم الدراسية وتعويضات اللياقة البدنية شائعة في بيئة المزايا الجديدة هذه” ، كما أشارت.

اقرأ أيضا: دليلك المتكامل إلى هدايا الموظفين

2.      تخصيص أكثر للمكافآت

إضفاء الطابع الشخصي على برامج مكافآت الموظفين سيكون أحد الاتجاهات التي سيتم التركيز عليها خلال العام 2021 من طرف أرباب العمل، وجدت دراسة اتجاهات مزايا 2018 MetLife أن 73٪ من الموظفين يعتقدون أن تخصيص مزاياهم لاحتياجاتهم الخاصة سيزيد من ولائهم لأصحاب عملهم.

لم يعد الأمر يتعلق بما إذا كان من الضروري تقديم مكافآت للموظفين، بل بالشكل الذي ستُقدّم به هذه المكافآت، العديد من المدراء وقادة الموارد البشرية يكافحون حاليًا لإنشاء برامج مكافآت فعالة، حيث تغيرت تفضيلات الموظفين وتوقعاتهم بشكل ملحوظ خلال العقد الماضي.

 تحتاج الشركات إلى إدراك أن كل موظف فريد من نوعه، وأن ما قد يُحفّز أحد الموظفين لن يحفز الجميع بالضرورة، والشركات التي اعتادت تقديم مكافآت موحّدة، تتّجه نحو أنظمة أكثر تخصيصًا تتماشى إلى حد كبير مع التفضيلات الفردية للموظفين.

(وفّرنا في منصة Glee ميزة الإهداء المخصص هذه الميزة ستُمكّنك من إنشاء “حملات إهداء مخصصة”، اقرأ المزيد عن ذلك هنا)

3.      الرفاهية الجسدية للعاملين عن بعد

تشير تقارير سوق العمل إلى أن اتجاه العمل عن بعد في تصاعد مستمر، ليس بسبب جائحة كورونا فقط، بل بسبب رغبة القوى العاملة من جيل الألفية في العمل من المنزل، الآن يُصبح تركيز أرباب العمل على توفير الرفاهية الجسدية والعقلية للموظفين عن بعد من أبرز اتجاهات مكافآت الموظفين في العام 2021.

أفاد المعهد الأمريكي للتوتر أن  80٪ من الموظفين شعروا بالتوتر في العمل في بعض الأحيان، و 60٪ من حالات التغيب عن العمل ارتبطت بالإجهاد في بعض النواحي، أفاد المستجيبون أيضًا عن شعورهم بألم جسدي من الإجهاد.

لا تستطيع الفرقُ العملَ عندما لا يتم الاعتناء بأفرادها، الأمر متروك لقادة الفِرق للتركيز على الموظف،  وتقديم طرق لمساعدته  ليس فقط في مكان العمل ولكن للموظف الذي يعمل عن بعد، إذ يصاحب هذا النمط من العمل تحديات وظروفا خاصة.

يخطط أكثر من نصف أصحاب العمل الكبار لتوسيع نطاق مزايا الخدمات الصحية عن بُعد المقدمة للموظفين لتشمل خدمات مثل الاستشارات الافتراضية للصحة العقلية، حسبما قالت إيلين كيلساي، كبير  مسؤولي الإستراتيجية في NBGH .

4.      المزايا الصديقة للمرأة

انضمت النساء إلى سوق العمل بشكل ملحوظ خلال العقد الماضي، وهو ما يحتّم على أرباب العمل إعادة توجيه ثقافة مكان العمل للتأكيد على دعم المواهب النسائية من جميع الأعمار، وتصميم بيئة عمل صديقة للمرأة هو أحد اتجاهات برامج مكافآت الموظفين المرتقبة في 2021.

يشمل توفير بيئة عمل صديقة للمرأة،  مواجهةَ تلك التحديات التي تواجه المرأة في مكاتب الشركات، على سبيل المثال تواجه النساء في المناصب العليا ضغوطًا متزايدة في العمل والمنزل لذلك ستسعى المنظمات إلى توفير جدول عمل مرن  للنساء، فقد وجدت دراسة استقصائية أُجريت عام 2013 من Catalyst أن الوصول إلى ترتيبات العمل المرنة أدى إلى زيادة بنسبة 31٪ في رغبة المرأة في التطلع إلى مناصب تنفيذية عليا أو على مستوى الرئيس التنفيذي.

من المتوقع أن تبدأ المنظمات في استقبال المزيد من النساء إلى فرقها، وتوفير بيئة عمل صديقة للإناث تسمح لهن بالنمو والازدهار كمحترفات، إضافة إلى دعم المبادرات التي تربط الفتيات والنساء بوظائف العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، والمهن الاحترافية وغيرها من المجالات التي يكون فيها تمثيلهن ناقصًا.

ومن المتوقع أن يتم إرشاد ورعاية النساء لتقلد المناصب القيادية، لأن قلة قليلة من النساء يشغلن منصب الرئيس التنفيذي لأكبر الشركات في العالم، استنادًا إلى قائمة Fortune لشهر مايو 2019، كانت 33 امرأة فقط (6.6٪) مديرات تنفيذيات لشركات Fortune 500.

من المُنتظر أن تحظى الأمهات أيضا ببيئات عمل صديقة لهن، إذ ستوفر الشركات خدمات رعاية أطفال احتياطية، و إجازة والدية مدفوعة الأجر لكلا الوالدين، أفادت أكثر من 75٪ من الأمهات الحوامل أنهن متحمسات للعودة إلى العمل، ومع ذلك، ينتهي الأمر بـ 43٪ بترك وظائفهن.

5.  نمو بطاقات الهدايا الرقمية كنوع مفضل للمكافآت

 يبدو أن بطاقات الهدايا الرقمية هي الاتجاه المفضل لأصحاب الأعمال في 2021.

 مثل جميع حلول العمل، ستشهد برامج هدايا العملاء ومكافآت الموظفين التحوُّلَ إلى الرقمية أكثر فأكثر خلال هذا العام، مع تزايد عدد المناسبات والشعبية المتزايدة لثقافة الهدايا، ارتفع الطلب على بطاقات الهدايا بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة لأنها توفر السرعة وحرية الاختيار وإمكانية التتبع

ستؤدي ثقافة الإهداء هذه بشكل إيجابي إلى توسع سوق بطاقات الهدايا العالمي بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 14٪ تقريبًا خلال فترة التنبؤ.

لطالما كانت المكافآت النقدية هي المكافأة التلقائية، وبينما يتم الاحتفاء بها بالتأكيد،إلا أنها تختفي في حسابات بنكية وتضيع في النفقات والفواتير اليومية بسرعة كبيرة، في المناخ الحالي في سوق العمل والاقتصاد، يكون التأثير الإيجابي للمكافأة المالية البحتة ضئيلاً، لذلك باتت بطاقات الهدايا الرقمية هي الشكل المفضل لأصحاب الأعمال لتقدير الموظفين بشكل متزايد، لقدرتها على توفير خيارات مختلفة، وتقديم خبرات جيدة، وتعزيز العمل والإنتاجية.

“عندما يشعر الموظفون أن الشركة تهتم بمصالحهم، فإنهم سيأخذون مصالح الشركة على محمل الجد”.

د. نويل نيلسون

6.      ربط التقدير والمكافأة بالغاية

 تدور المكافآت  في جوهرها حول الفوز بأفضل المواهب والاحتفاظ بها في سوق العمل، ولكن ربط المكافأة  بالغاية منها مهم بقدر أهمية المكافأة ذاتها، يتفوق الموظفون عندما يفهمون الغاية من مساهماتهم، تُظهر الدراسات أن الأشخاص الذين يعتقدون أن عملهم مهم، يتفاعلون أكثر أربع مرات من غيرهم، ويتعلمون بشكل أسرع، ويشعرون بمزيد من الرضا، لذلك سيتعين على أرباب العمل أن يُظهروا للموظفين أهمية عملهم.

تكون المكافآت أكثر أهمية عندما تكون مرتبطة بإنجاز معين أو هدف تجاري، لذلك عند مكافأة الموظفين، سيحرص أرباب العمل على أن يكونوا محددين أكثر من خلال شرح سبب المكافأة، لأن ذلك سيساعد الموظفين على ربط هذا التقدير بسلوكهم وإنجازهم، وهذا ما يشجع على استمرار الأداء القوي.

في عام 2021، سيكون ربط المكافأة والتقدير بالغرض منها أكثر أهمية للفرق، تتزايد الحاجة إلى الاعتراف بجهود الموظفين بالشكل الصحيح لأننا ما زلنا نتكيف مع التغييرات في أساليب الاتصال والعمل.

 في استطلاع حديث أجرته شركة Deloitte ، صنف 37٪ من قادة الموارد البشرية المكافآت على أنها مهمة جدًا، وكشفت دراسة صدرت من قبل برايت هورايزونز ، وهي شركة تقدم خدمات رعاية الأطفال والتعليم والعمل/ الحياة، أن 89٪ من الموظفين الذين يتمتعون بمستويات عالية من الرفاهية أبلغوا عن رضا وظيفي مرتفع وحوالي ثلثي هؤلاء الموظفين أعربوا عن رغبتهم باستمرار في بذل جهد إضافي في العمل مرة أخرى، الموظفون السعداء هم موظفون أكثر إنتاجية ،مما يؤثر بشكل إيجابي على النتيجة النهائية.

برامج مكافآت الموظفين هي ركيزة أساسية لأي تجربة موظفٍ ناجحة، لذلك نحرص في منصة Glee على تقديم الحلول الرشيقة  لأصحاب الأعمال لمكافآت الموظفين والتي تواكب التغيرات التي يمر بها سوق العمل.

كافئ موظفيك الموهوبين، جرّب Glee الآن!

New call-to-action

تدوينات ستعجبك